وكالة ، انباء ، ق ، اخبار ، تقارير ، مقالات ، صور ، مرئيات

العتبة العلوية ترعى محفلاً قرآنياً في قضاء داقوق بمحافظة كركوك  زيارة إحدى الدورات القرآنية النسوية في المناطق الريفية بمحافظة كربلاء  إنجاز مُصحف العتبة العباسية بحلّة جديدة ومراجعة شاملة  دار القرآن الكريم في العتبة الحسينية (فرع لبنان) تحيي ذكرى ولادة الزهراء (ع)  جمعية الإمام المنتظر (عج) القرآنية تحتفي بالذكرى السنوية الثامنة لتأسيسها  إطلاق دورة قرآنية خاصة بالتلاوة العراقية في النجف الأشرف  إهتمام خاص بالأطفال والناشئین في معرض طهران الدولي القادم للقرآن الكريم  محفل القرآني بمناسبة ولادة فاطمة الزهراء (ع) في مدينة العمارة  دار القرآن الكريم في العتبة الحسينية (فرع قم) تستقبل وفداً قرآنياً من العراق  في ذكرى ولادة الزهراء (ع) .. محافل قرآنية برعاية العتبات المقدسة في بغداد  افتتاح دورة تخصصية لقواعد التفسير في الصحن الحسيني الشريف  تقديم دروس قرآنية ضمن دورات لمجاهدي الحشد الشعبي في بغداد  دورة قرآنية تخصصية لطلبة مدرسة اكاديمية في بوركينافاسو  مسابقة في حفظ سورة الكهف تيمناً بولادة أم أبيها في الهندية  كربلاء المقدسة .. زيارة وفد قرآني الى مدرسة أيتام لاكتشاف المواهب ودعمها 

رحيل القارئ المصري الشيخ محمد السيد ضيف

التاریخ : 2019/03/19 08:36 رحيل القارئ المصري الشيخ محمد السيد ضيف
  • ١٦٦
  • ٠
مصر – الدقهلية
توفي أمس الاثنين (2019/03/18) القارئ المصري "الشيخ محمد السيد ضيف" أحد قراء القرآن الكريم بإتحاد الإذاعة والتلفزيون في مصر.
وولد القارئ الشيخ محمد السيد ضيف يوم (1945/08/13) في "قرية طناح" مركز المنصورة بمحافظة الدقهلية في أسرة متوسطة الدخل ولكن والده الحاج سيد ضيف كان حريصاً كل الحرص على تعليم ابنه القرآن الكريم وعلومه حتى يصبح واحداً من حفظة القرآن الكريم في قرية تعشق القرآن وكانت تتميز باستضافة مشاهير القراء لإحياء ليالي العزاء نظراً لكثرة تعداد سكانها وكثرة المتعلمين فيها.
والتحق الشيخ محمد السيد ضيف بالإذاعة المصرية عام 1984 كقارئ لقراءات قصيرة، وظل كذلك حتى تقدم بطلب لتسجيل نصف ساعة للعرض لمعرفة ما إذا كان يستطيع أن يقرأ نصف ساعة إضافة إلى الإذاعات الخارجية على الهواء، ثم اعتمد كقارئ قراءات طويلة وخارجية على الهواء مباشرة ليصبح قارئاً معروفاً في دول العالم الاسلامي.
المصدر: مواقع خبرية مصرية

ارسل تعلیقك

: : :

 

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع