وكالة ، انباء ، ق ، اخبار ، تقارير ، مقالات ، صور ، مرئيات

تنظيم مسابقة في فن الخط القرآني بمدينة العمارة  وفد اتحاد الروابط والتجمعات القرآنية يزور ناحية تازة بمحافظة كركوك  خمس مؤسسات قرآنية بصرية تجتمع بخصوص الدورات الصيفية  مسابقة قرآنية ضمن مشروع الـ(200) حافظ للحشد الشعبي  اليوم .. انطلاق المسابقة الهاشمية الدولية لحفظ القرآن الكريم وتلاوته  ورش تدريبة مكثفة لأساتذة الدورات القرآنية الصيفية في العتبة العباسية المقدسة  تواصل مشروع السفرة البررة القرآني في كربلاء المقدسة  مشروع قرآني صيفي لحفظ خمسة أجزاء في البصرة  انطلاق مشروع براعم السفير (ع) القرآني في مسجد الكوفة  استضافة قارئ مصري في قضاء الهندية شرق مدينة كربلاء المقدسة  أبو الخصيب .. مدرسة قرآنية للبنات تجري امتحاناتها وتبدأ تسجيل طالباتها الجدد  إقامة مسابقة قرآنية في الترتيل بمدينة البصرة  فتح باب التسجيل لمشروع رياحين الذكر القرآني في ميسان  العتبة الحسينية .. اختتام برنامج قرآني تطويري لوفد قادم من باكستان  نشاط قرآني واسع في بلدة البحاري بالقطيف 

تجديد عقد خطاط المصحف الشريف (عثمان طه)

التاریخ : 2019/06/09 11:03 تجديد عقد خطاط المصحف الشريف (عثمان طه)
  • ٢٤
  • ٠
السعودية – المدينة المنورة
أصدر وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد السعودي "الدكتور عبداللطيف آل الشيخ" المشرف العام على مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة، قراراً بتجديد عقد خطاط المصحف الشريف "عثمان طه".
ويعد عثمان طه الخطاط سوري الجنسية الذي جاوز عمره الـ85 عاماً من أشهر خطاطي المصحف الشريف، إذ خطّ المصحف أكثر من(13) مرة، وهو صاحب فكرة أن تنتهي الآية بنهاية الصفحة، وبذل في تنفيذ هذه الفكرة جهداً خارقاً وسنوات من عمره، وكانت جميع المصاحف قبله ليست كذلك.
كما صمّم طه خطوط المصحف بحيث يكون كل جزء من القرآن في (20) صفحة، زاد عليها صفحتين في بداية المصحف لإعطاء شكل جمالي لسورة الفاتحة وبدايات سورة البقرة، وصفحتين أخرتين في الجزء الأخير لكثرة الفواصل، فبلغَت عدد صفحات المصحف (604) صفحة.
يذكر أن عثمان بن عبده بن حسين بن طه الحلبي كتب أول مصحف لوزارة الأوقاف السورية عام 1970، قبل أن يأتي الى السعودية عام 1988، ويكتب المصحف الذي طُبع من النسخة التي خطها بيده ما يزيد على 200 مليون نسخة.
المصدر: مواقع خبرية

ارسل تعلیقك

: : :

 

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع