وكالة ، انباء ، ق ، اخبار ، تقارير ، مقالات ، صور ، مرئيات

فريد من نوعه .. إنجاز جديد لمشروع الألف حافظ خلال مدة الحظر الصحي  إطلاق مسابقة شهيد القرآن الاولى الخاصة بالبراعم  اختتام دروس قرآنية رمضانية عبر البث المباشر من قم المقدسة  العتبة الحسينية تختتم مسابقة قرآنية بحضور مشاركين من ١٢ دولة  استمرار النشاط القرآني في مسجد الكوفة رغم الظروف الصحية الاستثنائية  تحقيق حلم سيدة في حفظ القرآن من خلال (التسميع عبر الهاتف) في دبي  مسابقة قرآنية عن بُعد لحافظات مركز القرآن الكريم في العتبة العلوية المقدسة  القطيف .. حملة (كُن مِن المُتِدَبّرين) تواصل مسابقتها خلال شهر رمضان  مسابقات قرآنية نسوية عن بُعد خلال شهر رمضان في العتبة العلوية المقدسة  مصور تركي يوثق بالكاميرا 200 مكان مذكور في القرآن  قم المقدسة .. تواصل فعاليات مسابقة تفسير سورة الواقعة الإلكترونية  مدرسة قرآنية جديدة تدخل الخدمة في محافظة ميسان  إطلاق تطبيق (اقرأْ وارقَ) الخاص بالختمات القرآنية  انطلاق المرحلة الثانية من المسابقة القرآنية الرمضانية في العتبة العلوية المقدسة  فنانة أمريكية تعتنق الإسلام وتصبح قارئة محترفة للقرآن 

دراسة تناقش موضوع تعليم وتحفيظ القرآن بواسطة الهاتف المحمول لذوي الإعاقة البصرية

التاریخ : 2020/04/05 13:07 دراسة تناقش موضوع تعليم وتحفيظ القرآن بواسطة الهاتف المحمول لذوي الإعاقة البصرية
  • ١٤٢
  • ٠
السعودية – الرياض
صدر حديثاً عن "مركز تفسير للدراسات القرآنية" بحثاً تحت عنوان: (تعليم وتحفيظ القرآن الكريم بواسطة الهاتف المحمول لذوي الإعاقة البصرية) من تأليف الباحث "محمد الغزالي حمزة".
ويتناول هذا البحث عرضاً مبسطاً لكيفية الاستفادة من بعض تطبيقات الهاتف المحمول واستخدامها في تعليم القرآن الكريم وتحفيظه لذوي الإعاقة البصرية بالاستفادة من تنمية مهارات الاستماع مع توضيح خطة عملية لكيفية الاستفادة منها في هذا المجال.
وتبدأ الدراسة بتعريف عن تقنية الهاتف المحمول، والإعاقة البصرية، وعملية حفظ القرآن الكريم على الروايات المتواترة، ثم الدخول إلى التطبيق والتعريف بالمصطلحات، ولماذا تمّ اختيارها لذوي الإعاقة البصرية، ومن ثَمَّ ذِكْر الإيجابيات والسلبيات عند استخدام التطبيق، مع التركيز على خلاصة الدراسة والنتائج التي توصلَتْ إليها والمقترحات العملية لتبنِّي التطبيق.
المصدر: موقع "مركز تفسير للدراسات القرآنية"

ارسل تعلیقك

: : :

 

عدد التعلیقات: 0

جمیع التعلیقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن راي إدارة الموقع